حريات المحامين تقرر الطعن على "القيمة المضافة"وترفض "الإجراءات الجنائية"
حريات المحامين تقرر الطعن على "القيمة المضافة"وترفض "الإجراءات الجنائية"

كتبت - هاجر حسني:

حَكَى طارق إبراهيم - العضو التنفيذي للجنة الحريات بنقابة المحامين، إن اللجنة عقدت حلقة نقاشية لبحث قانون ضريبة القيمة المضافة، وقانون المحاماة، والتعديلات الجارية على قانون الإجراءات الجنائية أمام مجلس الشعب.

وأضاف ابراهيم، في تصريحات صحفية، أن الحلقة النقاشية التي عقدت أمس انتهت بضرورة الطعن بعدم الدستورية على القانون 67 لسنة 2016 الخاص بضريبة القيمة المضافة، لمخالفته أحكام الدستور، بالإضافة إلى المواد الخاصة بالازدواج الضريبي مع الالتزام بما جاء بالبروتوكول الموقع من مجلس نقابة المحامين لحين الفصل في مدى دستورية القانون، تأكيدا على التزام المحامين باحترام القانون لحين إلغائه.

من جانب أخر حَكَى ابراهيم إن المشاركين فى الندوة أبدوا اعتراضهم على تعديلات قانون الإجراءات الجنائية، لمخالفتها الدستور والشريعة الإسلامية ما يؤثر علي حق التقاضي، والتي تتعلق بحق المتهم في الدفاع عن نفسة ومواجهة الخصوم، بجانب مخالفة قانون المحاماة وحق الدفاع، مشيرين إلى أن تقسيم مواعيد الطعن يؤدي لإفشال حق الدفاع بشكل يمس بمبادئ العدالة، ولا ينال تلك الاعتراضات الحق المكفول للدولة في إصدار قوانين خاصة بمواجهة الجماعات التكفيرية دون المساس بحق المتهم في المحاكمة أمام قاضيه الطبيعي.

وأشار عضو اللجنة أن جميع الحضور اكدوا عدم دستورية تعديل القانون 117 لعام 1952 الخاص بالنيابة الإدارية ، والقانون رقم 75 لعام 1963 (قانون هيئة قضايا بالدولة ) ، والقانون 46 لعام 1972(قانون مجلس الدولة )، لمخالفتها نصوص المواد 5،184،185، 186من الدستور المصري لعام 2014 ، ومبادئ الفصل بين السلطات واستقلال السلطة القضائية ومنع تدخل السلطتين التشريعية والتنفيذية فى عملها ،هذا بالاضافة إلى وقوفهم صفا واحدا للدفاع عن استقلال القضاء، مطالبين بوقف الحملة الممنهجة ضد الأزهر الشريف ما يغذي بذور الجماعات التكفيرية، مناشدين أعضاء مجلس الشعب بإعادة مناقشة مشروعات القوانين بعد عرضها فى حوار مجتمعي حتى لا تتعارض القوانين مع الدستور .

من جانبه حَكَى محسن أبو سعدة، عضو مجلس النقابة العامة، وعضو المكتب التنفيذي للحريات، إن عقد الحلقة كان ضروريا لأن القوانين التي يتم مناقشتها تخص المحامين ومصالحهم وتحظى باهتمام الرأى العام.

المصدر : مصراوى