المصدر : وكالات

قد تورطت الفيسبوك في فضيحة إساءة استخدام البيانات في الأسبوعين الماضيين بعد أن تبين أن شركة تدعى



 

” Cambridge Analytica ” قامت بحصد معلومات شخصية لأكثر من 87 مليون مستخدم للفيسبوك. وقد اعتذرت الشركة بالفعل عن المشكلة بأكملها ووعدت أيضًا باتخاذ خطوات لضمان عدم حدوث شيء من هذا القبيل مرة أخرى. وكجزء من ذلك، تم أيضا إستدعاء الرئيس التنفيذي لشركة الفيسبوك، السيد مارك زوكربيرج من قبل المنظمات الرئيسية مثل الكونغرس الأمريكي وبرلمان المملكة المتحدة للإدلاء بشهاداته بشأن فضيحة إساءة استخدام بيانات المستخدمين على الفيسبوك، وبينما تردد في الأسبوع الماضي بأنه سيمثل أمام الكونغرس، فقد تأكد الآن أن مارك زوكربيرج سيدلي بشهادته أمام الكونغرس يوم 11 أبريل.

طلبت لجنة برلمانية بريطانية تحقق في كيفية استخدام وحماية بيانات المستخدمين على الفيسبوك من السيد مارك زوكربيرج المثول أمامها، ولكنه قرر رفض طلبها وقدم مسؤولين آخرين رفيعي المستوى إلى اللجنة.

أفيد في الأسبوع الماضي أن السيد مارك زوكربيرج قرر الإدلاء بشاهدته أمام الكونغرس بشأن كيفية إستخدام الشركة لبيانات المستخدمين وحمايتها. وأعلنت اليوم لجنة الطاقة والتجارة في مجلس النواب الأمريكي أن الرئيس التنفيذي لشركة الفيسبوك سيدلي بشهادته أمامها يوم 11 أبريل على الساعة العاشرة صباحًا بالتوقيت الشرقي.

بغنى عن القول، الكثير من الأشخاص سيكونون مهتمين بمعرفة ما سيحدث يوم 11 أبريل لأنه سيتم في ذلك اليوم الكشف عن المزيد من المعلومات حول الطريقة التي تتعامل بها الفيسبوك مع بيانات المستخدمين وكيف تخطط للخروج من هذه الأزمة.


قد يعجبك أيضاً