إجلاء أهالى 4 بلدات سورية إلى حلب
إجلاء أهالى 4 بلدات سورية إلى حلب

أعلن نشطاء سوريون أن حافلات تقل مدنيين ومقاتلين مؤيدين للحكومة السورية من بلدتى الفوعة وكفريا، وصلت إلى مدينة حلب التى تسيطر عليها الحكومة بعد انتظار ليومين على مشارف المدينة.

وأكد النشطاء، أن عملية إجلاء مدنيين ومقاتلين من 4 بلدات قد انتهت، أمس الجمعة، بعد توقف حيث قد دام 48 ساعة.

وقالت وسائل إعلام سوريا، علي عهدة قناة سكاى نيوز بالعربية، إن مئات من مقاتلى المعارضة وأقاربهم أيضا غادروا فى المقابل من بلدة الزبدانى نقطة عبور ثانية قريبة متجهين إلى منطقة تسيطر عليها قوات المعارضة، فيما تقطعت السبل بآلاف ممن تم إجلاؤهم من البلدتين فى نقطة تجمع خارج حلب حيث وقع تفجير استهدف قافلة إجلاء الأسبوع الماضى أسفر عن مقتل العشرات.

وأشارت إلى أن المرحلة الأولى من الاتفاق القاضى بإنهاء جميع المظاهر المسلحة فى منطقة الزبدانى ومضايا وبقين فى ريف دمشق وإخراج أهالى بلدتى كفريا والفوعة المحاصرتين، منذ أكثر من عامين من قبل المجموعات المسلحة شمال مدينة إدلب بنحو10 كم قد استكملت ظهر الجمعة بإشراف الهلال الأحمر العربى السورى.

المصدر : مبتدأ