الان كوريا الشمالية تتحضر لإطلاق قمر صناعي (تقرير)
الان كوريا الشمالية تتحضر لإطلاق قمر صناعي (تقرير)

اِظْهَـــــرْت صحيفة تصدر في سيول، الثلاثاء، أن العاصمة الكورية سَوَّلَ تستعد لإطلاق قمر صناعي إلى الفضاء، في الوقت الذي يحذر فيه مراقبون من أن البرنامج الفضائي للنظام في الشمال هو غطاء لاختبارات عسكرية.

وتخضع بيونج يانج لعقوبات فرضتها الأمم المتحدة بسبب تجاربها النووية والصاروخية، وهي ممنوعة من إجراء أي عملية لإطلاق صواريخ باليستية بما فيها تلك المخصصة لإطلاق الأقمار الصناعية.

ونقلت صحيفة «جونجانج إيلبو» عن مصدر في كوريا الجنوبية «علمنا مؤخرا من خلال قنوات عديدة أن الشمال أنهى العمل على قمر صناعي وأطلق عليه اسم كوانج ميونج سونج-5».

وأضافت «خطتهم هي وضع قمر صناعي مجهز بكاميرات وأجهزة اتصالات في المدار»، وأطلقت بيونج يانج القمر الصناعي «كوانج ميونج سونغ-4» في شباط/فبراير سَـــنَــــــة 2016، وهو ما اعتبره معظم المراقبين الدوليين تجربة مقنّعة لصاروخ بالستي.

ومن هنا فقد ذكـر ناطق باسم اركان الجيش الكوري الجنوبي انه «لا يوجد شيء خارج المألوف في هذه الاونة»، مضيفا ان سيول تراقب أي تصرف استفزازي «بما في ذلك التجارب على الصواريخ الطويلة المدى تحت ستار اطلاق اقمار صناعية».

ويأتي هذا التقرير في الوقت الذي اعادت فيه صحيفة «رودونغ سينمون» الناطقة باسم الحزب الحاكم في الشمال التأكيد على حق النظام باطلاق اقمار صناعية وتطوير التكنولوجيا الفضائية.

وقالت الصحيفة في تعليق بث الاثنين تحت عنوان «برامح الفضاء السلمية هي الحق الشرعي للدول ذات السيادة» ان اطلاق بيونغ يانغ لقمر صناعي «يستجيب كليا» مع القوانين الدولية بينـمـــا يتعلق بتطوير البرامج الفضائية.

وخلال لــقـاء لجان في الجمعية العامة للأمم المتحدة في أكتوبر، حَكَى نائب السفير الكوري لدى الامم المتحدة كيم ان-ريونغ ان بلاده لديها خطة تمتد حتى سَـــنَــــــة 2020 لتطوير «اقمار صناعية عملية بامكانها ان تساهم في التنمية الاقتصادية وتحسين حياة الناس».

وشدد على حق العاصمة الكورية سَوَّلَ في إنتاج وإرسال الأقمار الصناعية إلى الفضاء «لن يتم تغييره لأن الولايات المتحدة تنكره علينا»، ويعتقد أن العاصمة الكورية سَوَّلَ تمكنت من وضع قمر صناعي في مدار حول الارض في كانون الاول/ديسمبر سَـــنَــــــة 2012 بعد سنوات من التجارب الفاشلة منذ سَـــنَــــــة 1998، واطلقت على القمر اسم «كوانغ ميونغ سونغ 1».

وفي بداية هذا الشهر حيث قد أوْرَدَت صحيفة «روسيسكايا غازيتا» الروسية نقلا عن عسكري سابق روسي يدعى فلاديمير خروستاليف قوله ان العاصمة الكورية سَوَّلَ من المتوقع ان تطلق قمرين صناعيين، واحد لاستكشاف الأرض وآخر هو قمر اتصالات في السستقبل القريب.

وقالت الصحيفة ان خروستاليف ادلى بهذه التصريحات بعد عودته من رحلة إلى العاصمة الكورية سَوَّلَ منتصف تشرين الثاني/نوفمبر في هذا فقد دامت اسبوعا التقى خلالها ممثلين عن ادارة التطوير الفضائي الوطنية في بيونغ يانغ.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم