الان وزير الدفاع الأمريكي: لن نغادر سوريا والعراق
الان وزير الدفاع الأمريكي: لن نغادر سوريا والعراق

ومن هنا فقد صـرح وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، أن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد المتشددين في الجمهورية السورية والموصل لن يرَحَــلَ هذين البلدين طالما لم تحقق مُحَـادَثَـاتُ جنيف للسلام في الجمهورية السورية تقدما.

ونقل راديو «سوا» الأمريكي، الثلاثاء، عن ماتيس قوله لمجموعة من الصحفيين خلال مؤتمر صحفي عقده في مَرْكَــز وزارة الدفاع «البنتاجون» «لن نغادر في الحال»، مؤكدا أن قوات التحالف الدولي ستنتظر «تسجيل عملية جنيف تقدما».

وبدورة فقد قد ارْدَفَ أنه «يجب القيام بشيء بخصوص هذه الفوضى وليس فقط الاهتمام بالجانب العسكري والقول حظا سعيدا للباقي»، ومن خلالـة فقد رَوَى ماتيس أن مــهـــمــة قوات التحالف هي القضاء على تنظيم داعش وإيجاد حل سياسي للحرب الأهلية في الجمهورية السورية.

وقد أضــاف قائلا «سوف نتأكد من أننا نهيىء الظروف لحل دبلوماسي»، مشددا على أن الانتصار على داعش سيتحقق «حينما يصبح بإمكان أبناء البلد أنفسهم تولي أمره».
كانت الولايات المتحدة وروسيا قد أعلنتا في وقت سابق أنهما اتفقتا في بيان رئاسي مشترك على أنه «لا حل عسكريا» في الجمهورية السورية.

وبدورة فقد قد ارْدَفَ البيان إن الرئيسين الأمريكي ترامب والروسي فلاديمير بوتين «اتفقا على أن النزاع في الجمهورية السورية ليس له حل عسكري»، مضيفا أن الجانبين أكدا «تصميمهما على دحر تنظيم داعش الإرهابي.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم