قديروف: لن نترك أي مواطن روسي بوضع كارثي في سوريا والعراق
قديروف: لن نترك أي مواطن روسي بوضع كارثي في سوريا والعراق
جريدتي/ العاصمة العراقية
ومن هنا فقد حيث قد أعلـن رئيس جمهورية الشيشان الروسية، رمضان قديروف بأن السلطات في الشيشان تجري عملا متكاملا من أجل عودة النساء والأطفال الروس والمعرضين للخطر في المناطق الساخنة في الجمهورية السورية والموصل، متعهدا بمساعدتهم وعدم تركهم في "وضع كارثي"، حسب وصفه.

وكتب قديروف على إنستغرام، "تمكنا في وقت سابق من ترحيل 48 شخصا من المناطق الساخنة في الجمهورية السورية والموصل، ورافق هذا العمل خطر حقيقي على حياة القائمين عليه، واستطعنا كذلك مساهمة 89 في العودة إلى ذويهم ليس فقط في موسكو بل إلى جمهوريات في رابطة الدول المستقلة ( الاتحاد السوفيتي السابق)".



وقد أَبَانَ قديروف عن امتنانه لمبعوثه إلى بلدان الشرق الأوسط وشمــــــال أفريقيا، زياد السبسبي، وكذلك العسكريين الروس في الجمهورية السورية الذين وفقا له "يقدمون أقصى قدر من المساعدة في حل المشاكل الأكثر تعقيدا".

وبدورة فقد قد ارْدَفَ قديروف قائلا، "نحن لن نتوقف عن العمل في هذا المضمار إلى أن ننجز مهامنا بشكل كامل، لن نترك أي مواطن روسي في وضع كارثي".


المصدر : السومرية نيوز