الان الريال ومالاجا.. الملكي يعود للانتصارات بأداء غير مقنع (تقرير)
الان الريال ومالاجا.. الملكي يعود للانتصارات بأداء غير مقنع (تقرير)

عاد فريق ريـال مدريد لطريق الانتصارات سريعًا في الدوري الإسباني بعد تمكنه من التغلب على مضيفه العنيد «مالاجا»، بنتيجة «3-2» في مباراة قوية ومثيرة، لم تأتي بالسيناريو الذي كان يتوقعه الكثيرون قبل بدايتها، بتفوق مُريح لأصحاب الأرض وحامل لقب لاليجا في الموسم الماضي، لكن الملكي عانى أمام منافسه الذي يحتل المركز الثامن عشر، ويقبع ضمن مثلث الهبوط في جدول ترتيب المسابقة، والذي عدّل النتيجة في مناسبتين (1-1 و2-2)، قبل أن يُنهي رونالدو صيامه التهديفي ويسجل جوووول النصــر.

النصــر لم يكن مقنعًا للملكي المدريدي، فالفريق احتاج لركلة جزاء لحسم الــلــقـاء في آخر 15 دقيقة، وهي الركلة التي سددها النجم البرتغالي المعجزة رونالدو وتصدى لها الحارس روبرتو خيمينيز، ليهدر رونالدو رابع ركلة جزاء يسددها ضد «مالاجا» في مسيرته، ويكون أكثر فريق أهدر ضده البرتغالي ركلات جزاء، لكن رونالدو اردف الكرة المرتدة من الحارس وأودعها بهدوء في المرمى مسجلًا ثاني أهدافه هذا الموسم في الدوري، وهدفه رقم 17 في مسيرته ضد الفريق الأندلسي الصغير، ليكون ثالث اكثر الفرق التي تمكن رونالدو من التسجيل في شباكها في أسبانيا (بعد أشبيلية «23» وخيتافي «21»).

مباراة فريق الملكي ومالاجا في الدوري الإسباني

وعلى الرغم من أن ريـال مدريد دشــــــــن التسجيل مبكرًا بعد 9 دقائق عبر الفرنسي كريم بنزيمة الذي اردف كرة رونالدو المرتدة من العارضة وأودعها في المرمى الخالي ليسجل الفرنسي ثالث أهدافه في الدوري وثالث أهدافه في آخر مباراتين في مختلف البطولات، إلا أن خطأ فادح من لاعب الوسط الألماني توني كروس تسبب في عودة سريعة من الضيوف الذين سجلوا بعد 9 دقائق من جوووول ريـال مدريد عن طريق المهاجم الأورجوياني دييجو رولان، وهو بالمناسبة أول جوووول يسجله «مالاجا» خارج ملعبه هذا الموسم في الدوري.

وأعاد لاعب الوسط البرازيلي كاسيميرو، ريـال مدريد للمقدمة بعد دقيقتين من تعادل الضيوف من متابعة لضربة ركنية، ليسجل البرازيلي 3 اهدافه في الدوري هذا الموسم، وعاشر أهدافه في سَـــنَــــــة 2017، ليؤكد أن دوره لا يقتصر على التأمين الدفاعي فقط في منظومة المدرب زين الدين زيدان.

مباراة فريق الملكي ومالاجا في الدوري الإسباني

وفي شوط الــلــقـاء الثاني تعادل الضيوف للمرة الثانية بعد 13 دقيقة من بدايته، وبهدف من تسديدة من خارج منطقة الجزاء وفي هذا الصدد فيتــحمل مسئوليته الحارس الأسباني كيكو كاسيا الذي فشل في التعامل مع كرة في مجال تصديه، ويستقبل ريـال مدريد لأول مرة هذا الموسم جوووول من خارج الـ18 في الدوري، وهو ثاني اهداف «مالاجا» خارج ملعبه هذا الموسم وفي مباراة واحدة بعد ان فشل الفريق سابقًا في التسجيل في 6 مباريات سابقة لعبها هذا الموسم خارج قواعده.

مباراة فريق الملكي ومالاجا في الدوري الإسباني

وتسببت ركلة الجزاء التي تحصل عليها لاعب الوسط الكرواتي لوكا مودريتش وتمكن رونالدو من ترجمتها على مرتين في شباك الضيف الأندلسي من منح ريـال مدريد فـــــــــوز غير مقنع، لكن الأهم من ذلك هو 3 نقاط رفعت من رصيد الفريق إلى 27 نقطة في المركز الرابع وبفارق 7 نقاط عن فريق البرسا المتصدر (34 نقطة) و3 نقاط عن فالنسيا الثاني (30 نقطة)، وستكون هناك مواجهة بين الفريقين في ختام مباريات الجــــولــة في معقل فالنسيا بملعب الميستايا، وهي المواجهة التي سينتج عنها طرف خاسر أو تعادل بين الطرفين مما يجعل فـــــــــوز مدريد على «مالاجا» هام جدًا لأنه سيقربه من المقدمة مجددًا.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

المصدر : المصرى اليوم