محمد الجارحي: العاملون بالأهلي خط أحمر.. وثورة إنشائية واستثمارية في برنامجنا الانتخابي
محمد الجارحي: العاملون بالأهلي خط أحمر.. وثورة إنشائية واستثمارية في برنامجنا الانتخابي

أكد محمد الجرحى المرشح لعضوية مجلس إدارة الأهلى تحت السن ضمن قائمة محمود الخطيب أن إطلاق اسم عائلة الأهلى على البرنامج الانتخابى للقائمة هو رسالة واضحة وصريحة أن الأهلى أسرة واحدة وأن هناك ترابطا بين الكل سواء فى مدينة نصر أو الجزيرة أو الشيخ زايد، وأن هناك رفضا واضحا وصريحا للتصدي لأي محاولات لتمزيق الأهلى.

وشدد الجارحى على أنه لا يبحث عن مصلحة خاصة ولديه ما يستطيع تقديمه للنادى.

ومن هنا فقد ذكـر الجارحى " أنا عاشق للأهلى هذا الكيان الجم وارغب فى خدمته".

وبدورة فقد قد ارْدَفَ الجارحى بأن محمود الخطيب كان مهتما بشدة بأن تكون قائمته متنوعة الأعمار وأن يكون هناك كوادر جديدة مشيرا الى ان عمله الخاص لن يؤثر على وجوده فى مجلس إدارة الأهلى فى حالة ان وقع إختيار الجمعيه العمومية عل قائمة الخطيب مؤكدا ان فكرة العمل فى صمت لمصلحة النادى من اهم مميزات القائمة.. فالكل يعمل لمصلحة الأهلى مشيرا الى ان برنامج القائمة يهتم بالجميع سواء الأطفال، اوالشباب اوالاباء فالكل لهم حقوق وواجبات تسعى القائمة إلى تلبيتها، وذلك من خلال فكر إستثمارى قوى الى جانب ان هناك إهتمام بالشباب فى البرنامج الإنتخابى، من أجل خلق كوادر جديدة تكون قادرة على تحقيق الفارق للأهلى مستقبلا وحمل راية النادى الى جانب الاهتمام بذوى الإحتاجات الخاصة.

واشار الجارحى الى ان قوة الأهلى الاستثمارية تتمثل فى الاستفادة بشكل اكبر من العلامة التجارية للنادى لضمان تنفيذ محاور البرنامج الانتخابى من خلال ايجاد خطط تمويلية لتنفيذ بنود البرنامج ومشروعاته المختلفة وهو ما ستقوم به لجنة اقتصادية تضم نخبة من ابناء الاهلى اصحاب القدرات الاستثمارية، نريد ان نعظم الموارد فى الفترة المقبلة من أجل تنفيذ الأفكار.

واختتم الجارحى تصريحاته مؤكدا ان الأهلى فى حاجة دائما لثورة إنشائية فى كل مكان داخل النادى سواء فى الجزيرة أو مدينة نصر أو الشيخ زايد وهذا من أبــرز المحاور التى تشغل بال أعضاء قائمة الخطيب، وهناك إستراتيجية متكاملة لقطاع النشاط الرياضى والألعاب المختلفة والاهتمام بكل عناصره من الناحية الفنية والمادية فضلا عن ضرورة الاهتمام الجم بالجانب الصحى لكل شباب النادى.

المصدر : الاهرام سبورت