حالاً فضيحة.. مصر تدخل "جينس" بأقصر مبارة كرة قدم في العالم
حالاً فضيحة.. مصر تدخل "جينس" بأقصر مبارة كرة قدم في العالم

شهدت مباراة اتحاد بسيون مع نظيره أبوشحاتة إسماعيلية، التى أقيمت على أرضية ملعب اتحاد بسيون، يوم الجمعة الماضى، ضمن منافسات دورى القسم الثانى للساحرة المستديرة كــرة القــدم النسائية، فضيحة كروية تحكيمية، حيث ارتكب حكم الــلــقـاء محمد عثمان خطأ تحكيمياً غريباً لاحتسابه زمن الــلــقـاء 70 دقيقة فقط.

وخالف الحكم محمد عثمان، لوائح المسابقة التى تقر زمن الــلــقـاء 90 دقيقة لكل شوط 45 دقيقة، ما أدى لتوتر واحتجاجات الجهاز الإدارى والفنى لنادى اتحاد بسيون بعد إنهاء الــلــقـاء بعد أن تفاجأ الكل بإطلاق صافرة النهاية فى الدقيقة 70 من عمر الــلــقـاء بتعادل الفريقين بهدف لكل منهما، وتقدم مسئولو نادى اتحاد بسيون بتظلم للجنة المسابقات نظراً لعدم تطبيق حكم الساحة لائحة المسابقة والمطالبة بإعادة الــلــقـاء مرة أخرى.

كما طالب مسئولو اتحاد بسيون اتحاد الكرة ولجنة الحكام بإسناد مباريات الساحرة المستديرة النسائية لحكام على مستوى جيد.

وفي سياق مشابه، كان قد شهد إِجْتِمــاع يجمع ناديي الشرقية والمصري في إطار منافسات الدوري العام الممتاز، لقطة غريبةكان بطلها حكم اللقاء ونجوم الفريقين عندما قامت كل مجموعة في الملعب  بإحضار كرة واللعب بها في أحد أركان الملعب تحت سمع وبصر الحكم  .

والبداية عندما كانت الهجمة بحوذة المصري  محاولا إختراق دفاع الشرقية قبل أن يقوم المدافع المخضرم المعتصم سالم بإبعاد الكرة لرمية تماس نفذها المصري في مناسبتين  في وقت واحد محاولا إستكمال الهجمة، ليصبح هناك مجموعتين كل مجموعة تلعب بكرة في نفس الــلــقـاء وفي وقت واحد.

ليبعد الدفاع الشرقاوي واحده ويقرر لاعب المصري إخراج الثانية  دون أن يتوقف اللعب أو يقوم الحكم بعمل إسقاط للكرة  في مشهد لن تراه إلا في الدوري العام .

 

 

المصدر : الحكاية