الان محافظ الإسكندرية يدرس الحفاظ على تراث شارع النبي دانيال
الان محافظ الإسكندرية يدرس الحفاظ على تراث شارع النبي دانيال

حَكَى محافظ الإسكندرية محمد سلطان، إن مجلس إسكندرية للتراث الحضاري يعمل في هذه الاونة على دراسة مشروع لتطوير وتنمية والحفاظ على المباني التراثية بشارع النبي دانيال بتكلفة تقدر بما يقرب من ٢٧ مليون جنيها.

وبين وأظهـــر، أن المشروع يعتبر من المشروعات الهامة الذي يهدف إلى إشعار المواطنين بقيمة الأماكن التراثية والحفاظ على المعالم الحضارية والتراثية التي تشكل الهوية السكندرية، مشيرا إلى أن تطوير والحفاظ على التراث العمراني بشارع النبي دانيال يعتبر مماثلا لما حدث في الــــقاهــــرة الخديوية.

وقد أشـــــــــــار إلى أنه تم اختيار شارع النبي دانيال نظرا لأنه من أقدم الشوارع الحضارية بالمدينة ويبلغ طوله ما يقرب من ٨٧٠ مترا ويصل بين طريق الحرية ومحطة "مصر" وقريب من ميدان الشهداء والجندى المجهول ويوجد به مسجد كبير والمعبداليهودي والكنيسة المرقسية، فهو من الشوارع التي تضم خليط ديني متميز، وله قيمة ثقافية نظرا لوجود محلات بيع الكتب به، كما أن ٧٠٪ من المباني التي به من المباني التراثية ذات الطراز الكلاسيكي.

وجرى استعراض المشكلات التي تواجه تنفيذ المشروع وإمكانيات حلها، حيث أن الشارع به العديد من التعديات واللافتات الإعلانية، كما أن بعض المحلات قامت بإغلاق مناطق الفراغات بين المباني الأثرية، وأن وحدات الإضاءة المستخدمة في الشارع لا تتلاءم مع الطابع التراثي، ولا يوجد شكل ثابت لمكتبات بيع الكتب.

وناقش مجلس إسكندرية للتراث الحضاري مقترحات تطوير الشارع، حيث تم تقسيم مشروع تطوير الشارع إلى ٣ مراحل، يتم خلال كل مرحلة إزالة التعديات على الشارع والمخالفات وتوحيد شكل اللافتات وتحديد مسار مخصص للمشاة، ووضع وحدات إضاءة مناسبة مع المكان ووضع الاعلانات بصورة جمالية مناسبة واستخدام عناصر التشجير وإقامة أماكن جلوس للمشاة ووضع لافتات إرشادية للشارع.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم