«صدى البلد» يرصد معاناة أهالي قرية القدح بأبو المطامير لانقطاع المياه منذ 3 شهور
«صدى البلد» يرصد معاناة أهالي قرية القدح بأبو المطامير لانقطاع المياه منذ 3 شهور

يعاني أهالى قرية كوم القدح التابعة لمجلس قرية زاوية صقر بمركز أبو المطامير بمحافظة البحيرة من انقطاع مياه الشرب منذ أكثر من 3 أشهر وسط تجاهل تام من المسئولين؛ مما تسبب فى تردى حالة أـكثر من 3 آلاف مواطن بالقرية بسبب حرمانهم من كوب مياه شرب نظيفة. 

"صدى البلد" يرصد مشكلة انقطاع مياه الشرب بقرية القدح بزاوية صقر بمركز أبو المطامير لعرضها على المسئولين. 

ففى البداية أكد عزت الصعيدى من أهالى القرية يعمل محصل كهرباء، أن قرية القدح محرومة من مياه الشرب منذ أكثر من 3 أشهر، وأن أهالى القرية يلجأون لمياه الترعة لقضاء حاجاتهم والاستحمام، ويحملون مياه الشرب بالجراكن من القرى والعزب المجاورة "عزب الشامي، أو صيام والبداري". 

ومن هنا فقد ذكـر الصعيدى يوجد قرية مجاورة مكونة من 15 منزلا بها 3 خطوط مياه، لأن أحد موظفي شركة المياه يسكن بها، مشيرا إلى أن قرية القدح عدد سكانها أكثر من 3 آلاف نسمة، وبها أكثر من 200 منزل "مركبين" عدادات مياه ومحرومة من مياه الشرب منذ أكثر من 3 أشهر.

وبدورة فقد قد ارْدَفَ "لجأت إلى رئيس الوحدة المحلية لمركز أبو المطامير ومدير محطة مياه الشرب بالمحافظة لعرض المشكلة، والجميع يعطي وعودا بحضور لجنة للمعاينة، لكى يصبرونا وفى الآخر يطلع كلام بدون تنفيذ وحتى الان لم يتصل بنا أحد ولم تحل مشكلة انقطاع مياه الشرب". 

ومن جانبه أكد سمير فرج صاحب محل ملابس بقرية القدح، أن القرية بدون كوب ماء نظيف منذ أكثر من 3 أشهر، وأن مواسير المياه صدت ونشفت من ندرة المياه، وأن مياه الشرب شغالة عند البيوت المجاورة لكوبرى قريتهم ولم تصل إليهم.

وبدورة فقد قد ارْدَفَ فرج أن جميع المصلين الذين يصلون بمسجد القرية يتوضأون من مياه طلمبة حبشية تضخ فيها المياه من مصرف القرية ومياهها غير صالحة للشرب.

المصدر : صدي البلد