الان هيئة المعارض: ندرس تطوير الحديقة الصينية بقاعة المؤتمرات
الان هيئة المعارض: ندرس تطوير الحديقة الصينية بقاعة المؤتمرات

اقال سامي يونس رئيس هيئة المعارض التابعة لوزارة التجارة والصناعة إن الهيئة تدرس تطوير الحديقة الصينية المقامة بمركز الــــقاهــــرة الدولى للمؤتمرات على مساحة 30 ألف متر وإحياء فكرة البيت الصيني.

وبدورة فقد قد ارْدَفَ يونس، اليوم الثلاثاء، أنه من المتوقع الانتهاء من دراسة جدوى المشروع في شــــــهر سبتمبر القـــــــادم، لافتا إلى أنه حتى الآن لم يتم تحديد تكلفة تمويل عملية التطوير ،وما اذا كان هذا وسوف يتم الاستعانة بالجانب الصيني في عملية التطوير أم هذا وسوف يتم طرحها بالتعاون مع القطاع الخاص.

وعلى صعيد آخر، حَكَى رئيس هيئة المعارض إن الهيئة لديها خطة لتَدْعِيمُ قطاع الصناعات الحرفية واليدوية الذي شهد خلال الفترة الاخيرة اهتماما كبيرا من جانب الحكومة على المستوى الداخلي من خلال توفير مساحة في جميع المعارض الداخلية في مركز المؤتمرات تقدر بنحو 20 مترا مجانا.

وبدورة فقد قد ارْدَفَ أنه يتم تقديم كافة التسهيلات التي تتيح للعارضين إظهار أنشطتهم بكل أشكالها من خلال عرض نشرات «بورشور» أو نماذج خفيفة الأوزان ومتعددة العدد للتعبير عن أنفسهم ،لافتا إلى أن القطاع يحتاج إلى تــمــريـن وتوجيه ودعم كبير لمساعدة الشركات في عملية التسويق لمنتجاتهم.

وبين وأظهـــر أنه على المستوى الخارجي فقد تم إدارج قطاع الصناعات اليدوية والحرفية في كافة المعارض وزير الخارجية، لافتا إلى أن قطاع الصناعات اليدوية قطاع مرن يستطيع تقديم منتجاته في أكثر من شكل.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم