التو جهاز مكافحة الإغراق: واردات الحديد ارتفعت من 250 ألف إلى مليون و700 ألف طن
التو جهاز مكافحة الإغراق: واردات الحديد ارتفعت من 250 ألف إلى مليون و700 ألف طن

حَكَى إبراهيم السجينى رئيس جهاز مكافحة الدعم والإغراق، إنه منذ سنة 1997 اِظْهَـــــرْت تحقيقات مكافحة الإغراق عن أن هناك 20 حالة إغراق لمنتج الحديد، لافتًا إلى أنه تم فرض فى 2014 رسوم وقائية ضد واردات الحديد بسبب الزيادة الكبيرة فى استيراد الحديد، حيث إِتِّضَـــــح زيادة حجم الواردات بشكل كبير ففى 2014 كانت 250 ألف طن حديد مستورد وصلت في هذه الاونة إلى مليون و700 ألف طن.

 

وبدورة فقد قد ارْدَفَ السجينى، بمؤتمر أخبار اليوم الاقتصادى، أن وزارة التجارة والصناعة يولى اهتماما كبيرا بالصلب ومنذ سنة 1995 عقب الانضمام لمنظمة التجارة العالمية فإنه تم تحديد 3 آليات لحماية الصناعة من الممارسات الضارة للتجارة الدولية، الآلية الأولى فى مكافحة الإغراق والتى تقتضى تدخل الجهاز، هو بيع المنتج بأسعار أقل من البيع فى بلد التصدير، موضحًا أن صناعة الحديد قوية للغاية والتى تضررت من ممارسة بعض الدول المغرقة.

 

وقد أشـــــــــــار رئيس جهاز مكافحة الدعم والإغراق، إلى أن تحقيقات الإغراق بينت خلال يونيه 2017 أن صناعة الحديد تضررت من ورادات الحديد من 3 دول هى تركيا وأوكرانيا والصين، والدول الثلاثة طلبت جلسات استماع حول القرارات التى نتخذها تخضع للقواعد الدولية.

المصدر : اليوم السابع