إحالة الإعلامية ”رشا مجدي” للتحقيق بعد تعليقها على مجزرة العريش
إحالة الإعلامية ”رشا مجدي” للتحقيق بعد تعليقها على مجزرة العريش

قام تلفزيون "صدى البلد" المصري بإحالة المذيعة رشا مجدي للتحقيق بعد إيقافها عن العمل بسبب تعليقها على حادث العـــــــريش.

ومن ناحيته، أفاد محمد أبو العينين، مالك ورئيس قنوات "صدى البلد"، في بيان، مساء السبت، بأن "الشعـــــب المصــــــري جميعه، يقف صفا واحدا خلف قواتنا المسلحة الباسلة وقوات الشرطة الأبطال، وأننا إن شاء الله سننتصر في معركتنا ضد هؤلاء الجبناء"، حسب ما ورد بصحيفة"المصري اليوم".

وبدورة فقد قد ارْدَفَ: "كلنا قيادة وشعبا نرفض الجماعات التكفيرية شكلا وموضوعا على أي بقعة من أرض "مصر" أو أي مكان في العالم كله. ونحن في "مصر" شعبا واحدا لا فرق بين مسلم ومسيحي. جميعنا منصهرين في بوتقة واحدة. وجميعنا سواسية نعيش معا في أمان. وما يحدث من إرهاب واعتداء على الآمنين هي ممارسات إجرامية طالما حذرنا منها وهي لا تحدث في "مصر" فقط بل في العالم كله الذي يعاني من الاعتداءات الإرهابية على الآمنين في كل مكان".

وكانت رشا قدمجدي قد واجهت انتقادا لاذعا بعد تعليقها: "عقلي غير قادر على استيعاب الحادث، شهدنا هجمات بين التكفيرييــن والشرطة والجيش، وكان التبرير أنه عنف متبادل معهم، وهذه الجماعات المتطرفة هاجمت العديد من الكنائس، واعتبرنا السبب أنهم من دين غير الدين الإسلامي وعدو لهم أيضا، لكن مسلمين، كيف!"، الأمر الذي تم تفسيره أنها تعترض فقط على قتل المسلمين، وليس لديها مانعا من قتل الجيش والشرطة والأقباط.

المصدر : الصباح العربي