15 صورة نادرة من عش الزوجية تروي قصة حب رشدي أباظة وسامية جمال
15 صورة نادرة من عش الزوجية تروي قصة حب رشدي أباظة وسامية جمال

 بدأت قصة الحب بين الفنان الراحل رشدي أباظة والراحلة سامية جمال خلال تصوير فيلم “الرجل الثاني” سَـــنَــــــة 1959 وكان في حينها متزوج من سيدة أمريكية هى والدة ابنته قسمت.

 كانت ساميه جمال تجهز لرشدي أباظة الطعام في المنزل وتطعمه بيديها مما جعله يقع في حبها ليتزوج منها سَـــنَــــــة 1959 وهو الزواج الذي حيث قد دام زواجهما لمدة 18 سَـــنَــــــة.

 تعرضت سامية إلى مشكلة كبيرة حين تزوج الفنان رشدي أباظة من النجمــة صباح بعد قصة الحب التي جمعت بينهما وكان في البداية دعابة بين الطرفين لكنه تحول لحقيقة.

 بعد قصة الحب التي دامت 18 عاما انفصلت النجمــة سامية جمال عن حبيبها وزوجها الفنان رشدي أباظة في سَـــنَــــــة 1977 وبعدها بثلاث سنوات رحل نجم السينما المصرية عن الحياة وحضرت جنازته وهى مختفية بإيشارب وبيشة على وجهها ونظارة سوداء حتى لا يتعرف عليها أحد.

 اعتزلت سامية جمال الفن وبعد غيبوبة دامت ستة أيام في مستشفى "مصر" الدولي توفيت في يوم 1 ديسمبر سَـــنَــــــة 1994 بعد أن قدمت عشرات الأعمال السينمائية وسجلت اسمها كواحدة من اشهر نجمات الرقص الشرقي.

 في هذه الصور النادرة يظهر الحب والانسجام الكبيرين الذي جمع بين سامية واباظة خلال فترة زواجهما.

20171124_233315_1716.jpg

المصدر : جولولي