الان «الجونة» السينمائي يكرم النجم العالمي فوريست ويتيكر
الان «الجونة» السينمائي يكرم النجم العالمي فوريست ويتيكر
ومن هنا فقد صـرح مهرجان الجونة السينمائي، عن تكريم النجم السينمائي العالمي فوريست ويتيكر، في حفل ختام دورته الأولى المـــــقــــرر إقامته في مدينة الجونة الساحلية، يوم 29 سبتمبر الحالي.

وأكد المهرجان، أن "ويتيكر" هذا وسوف يتم تكريمه ضمن مجموعة من الشخصيات السينمائية المرموقة المـــــقــــرر حضورها فعاليات المهرجان، حيث من المـــــقــــرر أن يتسلم احدى جوائز الانجاز الابداعي الثلاث، التي يمنحها المهرجان في دورته الأولى، وذلك تقديرا لتميزه فنياً ولدوره البارز فى دعم النشاط الإنساني، حيث ومن هنا فقد صـرح المهرجان الأسبوع الماضى أن الفنان المصري عادل إمام سيتسلم جائزة الإنجاز الإبداعي فى حفل الإفتتاح، بينما هذا وسوف يتم الإعلان عن اسم الشخصية العربية التي ستحصل على جائزة الإنجاز الإبداعي الثالثة قريباً.

وحول اختيار النجم العالمي لتكريمه في مهرجان الجونة السينمائي حَكَى المهندس نجيب ساويرس مؤسس المهرجان: "يعد الفنان فوريست ويتيكر أحد أهم رموز التمثيل فى العالم، وهو أحد النجوم القلائل المنحازين بشدة للقضايا الإنسانية، ومشهود له بمواقفه الداعمة للسلام والداعية لتعزيز قيمته وقد قام بنشــر ثقافة التسامح. كما أن ويتيكر يشارك بشكل دائم في العديد من المشاريع الخيرية والأنشطة الهادفة للقضاء على الفقر والجوع، والداعية لتحقيق المساواة حول العالم".

أما انتشال التميمي مدير مهرجان، فأكد على أهمية تكريم المبدعين الذين كرّسوا حياتهم للسينما، وانعكس ذلك على دورهم الإنساني قائلا: "إن الفنان الجم فوريست ويتيكر يعد أحد المؤثرين في المشهد السينمائي المعاصر، حيث تمتد موهبته وتأثيره إلى ما وراء شاشة السينما، نتيجة لتجسيده شخصيات هامة تحمل دوماً أبعادً اجتماعية وأخلاقية، تنسجم مع توجه المهرجان وشعاره "السينما من أجل الإنسانية".

جدير بالذكر أن النجم الأمريكي الشهير فوريست ويتيكر يعد واحداً من أبــرز نجوم السينما العالمية، ويمتلك تاريخاً فنياً حافلاً بالأعمال التي قدم من خلالها مجموعة من الأدوار المتميزة، وعمل مع عدد من كبار المخرجين العالميين.

وقد أنتصر وتيكر بأكثر من 50 جائزة دولية من بينها جائزة الأوسكار، وجائزة الجولدن جلوب، وجائزة BAFTA كأفضل ممثل، بالإضافة لفوزه بجائزة جمعية نقاد نيويورك كأفضل ممثل لتجسيده شخصية السيد الرئيس الأوغندي الأسبق عيدي أمين فى فيلم "آخر ملوك اسكتلندا" سَـــنَــــــة 2007.
وحصل ويتيكر على جائزة أبهــى ممثل فى مهرجان كانّ سَـــنَــــــة 1988 عن فيلم "بيرد"، ومنحه مهرجان العاصمة الاماراتية أبوظبي جائزة الإنجاز الإبداعي سَـــنَــــــة 2013.

مَثَل ويتيكر أكثر من 120 عملاً سينمائياً وتلفزيونياً، بدأها بفيلم"أوقات سريعة في مدرسة ريدجمونت الثانوية" للمخرجة آمى هيكريلنج (1982)، وفيلم "لون المال" لمارتن سكورسيزي (1986)، "الفصيلة" لأوليفر ستون (1986)، "غضب فى هارليم" للمخرج بيل ديوك (1991)، وفيلم "لعبة البكاء" للمخرج نيل جوردن (1992)، "الكلب الشبح" لجيم جارموش (1999)، "غرفة الذعر" بادارة ديفيد فينشر (2002)، "موســــــــم الأعاصير" لتوم ستوري (2009)، "رئيس الخدم" للمخرج لى دانيالز (2013) و"رجلان فى المدينة" لرشيد بوشارب (2014). وفيلم "روج وان – قصة من حرب النجوم" للمخرج جارث ادواردز (2016) و من المـــــقــــرر أن يعرض فى فبراير فيلم النمر الأسود من انتاج شركة مارفيل. وخاض ويتيكر تجربة الإخراج 6 مرات، كان آخرها فيلم "الإبنة الأولى"سَـــنَــــــة 2004.

ومن المعروف أن الممثل الأمريكي ويتيكر لديه العديد من الإسهامات الهامة على الصعيد الإنساني، حيث أسس مبادرة ويتيكر للسلام والتنمية في العام 2012 التي تتمثل مهمتها في وضع مجموعة من برامج ومبادرات وحملات بناء وتعزيز السلام والمصالحة في المجتمعات المحرومة والهشة في مختلف مناطق العالم، بما في ذلك أفريقيا وأمريكا اللاتينية، و الولايات المتحدة.

المصدر : بوابة الشروق