التو إثيوبيا تعبر عن صدمتها من هجوم «الروضة»
التو إثيوبيا تعبر عن صدمتها من هجوم «الروضة»

قد أَبَانَ رئيس مجلس الوزراء الإثيوبي "هيلي ماريا ديسالين"، عن صدمة بلاده من الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجد "الروضة" بمحافظة شمــــــال سينـــــــــــاء، أمس؛ ما أوقع 305 شهداء و128 مصابًا.

وأدان "ديسالين"، الهجوم، علي عهدة وسائل إعلام إثيوبية محلية.

ومن هنا فقد ذكـر ديسالين في برقية بعثها للرئيس عبــــدالفتــــــاح الــــسيســــــي: "صدمتُ من الهجوم الإرهابي الذي أدّى إلى استشهاد وإصابة مئات الأشخاص أثناء أدائهم عبادتهم داخل المسجد".

وقد أَبَانَ عن تعازيه ومواساته لأسر الضحايا والمصابين، وعن تضامنه مع الشعـــــب المصــــــري في هذه الأوقات العصيبة.

ودعا ديسالين "المجتمع الدولي إلى اتخاذ إجراءات متضافرة في مكافحة الجماعات التكفيرية باعتبارها جريمة دولية".

وفي وقت سابق اليوم السبت تحَدَّثَت النيابة العامة في بيان إن عدد ضحايا هجوم المسجد ارتفع إلى 305 شهداء و128 مصابا.

وقالت النيابة إن منفذي الهجوم الإرهابي كان يحملون راية تنظيم "داعش" الإرهابي.

بينـمـــا حيث قد صـرحت الرئاسة، أمس، الحداد لمدة ثلاثة أيام في جميع أنحاء البلاد.

المصدر : المصريون