التو تعز ... تركة ثقيلة وملفات شائكة بانتظار المحافظ الجديد (تقرير)
التو تعز ... تركة ثقيلة وملفات شائكة بانتظار المحافظ الجديد (تقرير)
جريدتي - تعز - وئام الصوفي

ينتظر محافظ تعز الجديد السيد الدكتور أمين أحمد محمود مهام وملفات كثيرة في ظل الأوضاع التي تعيشها محافظة تعز، التي تشهد معارك عنيفة مع مليشيا الحوثي الانقلابية منذ ثلاثة أعوام، حيث تشهد تدهورًا غير مسبوق في الخدمات الأساسية التي تهم حياة المواطن اليومية.
 
في حين تشهد مدينة تعز انفلاتًا أمنيًا، حيث يعد الملف الأمني هو الأصعب من مجموعة ملفات تنتظر محافظ تعز الجديد السيد الدكتور أمين محمود إلى جانب ملفات تحرير مدينة تعز وملف "الشهداء" والجرحى وملف رواتب الموظفين وملفات اخرى في تطبيع الحياة في مدينة تعز.
 
ولم تلتمس مدينة تعز من الحكومة الشرعية أي بوادر أمل لتحريرها وانتشالها من الوضع الكارثي الذي تعيشه خِــلَالَ الحرب الذي تشنها الميليشيات الانقلابية منذ ثلاثة اعوام، فجميع مقومات الحياة الكريمة باتت شبه منعدمة.
 
حيث يــأمـــل المواطنون في تعز من المحافظ الجديد العمل السريع والجاد لمعالجة أوضاع ومشكلات المدينة وهي بالجملة، فلا حياة مستقرة ولا أمن ولا استقرار متوفر ولا اي تحرك جاد لتحريرها من المليشيا الانقلابية.
 
وكما يأمل سكان محافظة تعز من المحافظ الجديد اتخاذ خطوات ملموسة في استبعاد رؤوس الفساد من المرافق الخدماتية الإيرادية وإيكال المهام إلى كفاءات مشهود لها بالنزاهة ونظافة اليد.
 
وفي هذا السياق بارك القيادي بالمقاومة الشعبية ضياء الحق الاهدل تعيين أمين محمود محافظاً لمحافظة تعز ونيله الثقة.
 
ومن هنا فقد ذكـر الاهدل في تصريح لـ"جريدتي" هناك ملفات كثيرة وكبيره تنتظر المحافظ الجديد وتمثل تركة ثقيلة أولها لاشك استكمال تحرير المحافظة من مليشيات الحوثي الإنقلابية ودعم المؤسسة العسكرية ومساعدتها في بسط نفوذها وإلغاء التعامل مع أي مكونات خارجها ثانيا تأمين المناطق المحررة وبسط نفوذ الدولة فيها ثالثا تفعيل مؤسسات الدولة ولا سيما الإرادية والخدمية يليها قضية إنتظام مرتبات موظفي الدولة والموازنات التشغيلية والعمل على توسيع دائرة الإغاثة وتنظيم عمل الجهات الإغاثية.
 
علي حسب الاهدل فإن التركة ثقيلة والمهام كبيرة وتتطلب دعم جاد وكبير من السلطة الشرعية والتحالف العربي وهذا يفرض ملف غاية في الأهمية وهو متابعة الحكومة الشرعية والتحالف لتوفير ذلك.
 
حيث اوضــح من نـاحيته حَكَى الكاتب أحمد عثمان لـ"جريدتي" هناك ملفات جوهرية وأساسية تنتظر المحافظ الجديد وهي ملفات الكل الجيش والامن والقوى السياسية بقيادة المحافظ وملفات اللحظة استكمال تحرير محافظة تعز والامن وتفعيل مؤسسات الدولة وضبطها وفي المقدمة التعليم والصحة والنظافة وتليها ملف العمران.
 
وبدورة فقد قد ارْدَفَ عثمان نحن أمام عملية تهديم للدولة وهو هدم مستمر منذ مليشيا الحوثي الانقلابية وهناك ملفات تحتاج الى تكاتف وتوحد ولاشك ان المسؤول الاول هو محافظ تعز الجديد و يعتبر القائد الذي يدير هذه الملفات الهامة ويدفع بها الى الامام وانهاء الركود القائم الذي يحتاج الى تدخل مباشر ودعم شَدِيــد من الحكومة والتحالف بخطة واضحة ومتكاملة .
 
وقد أشـــــــــــار عثمان إلى أن هناك ملفات اخرى تتعلق بحياة المواطنين في مدينة تعز والخدمات وفي المقدمة انتظام المرتبات وهي قضية مستعجلة ومربكة والمسؤول عنها الحكومة ونامل ان تنتظم حتى لا يضيع جهد المحافظة في المتابعة بعد المرتبات كما تم مع المحافظ السابق مع أن هذه القضية ليست من اختصاص المحافظ بل مسؤولية الحكومة لكن وجودها يلخبط الاوراق وتذهب الجهود  خارج القضايا الاساسية واعتقد ان مسالة المرتبات يجب ان تكون من اشتراطات المحافظ حتى لا تضيع جهوده على حساب الملفات المهمة .
 
ومن جانبه اعتبر نجيب الفتاحي أن أهم الملفات المستعجلة التي تنتظر محافظ تعز الجديد هي استكمال تحرير المحافظة من مليشيات الانقلاب وصرف المرتبات المتأخرة للجهاز المدني والاستمرار بالصرف شهريا وتوفير الدعم الكامل لأجهزة الامن والشرطة والزامها بالقيام بمهامها الرسمية واستكمال دمج المقاومة الشعبية بالجيش الوطني وترقيمهم ومعالجة وتسفير من يحتاج الى السفر الخارج من جرحى الجيش والمقاومة ورعاية أسرهم وانشاء صندوق لرعاية أسر الشهداء والاهتمام بأولادهم علميا وصحيا واجتماعيا وتوفير الاغاثة للمواطنين بالمحافظة بشكل سَـــنَــــــة فالكل متضرر من الحرب وبناء اجهزة الدولة وايقاف المتنفذين من التدخل بشؤن اجهزتها .
 
وبدورة فقد قد ارْدَفَ الفتاحي لـ"جريدتي " أن الوضع في مدينة تعز يعج بقضايا شائكة وملفات متراكمة ومتداخلة،والنجاح في إنقاذ تعز يتطلب أن يقدم للمحافظ الجديد كل الدعم والمساعدة من الحكومة الشرعية ومن المجتمع بكل قواه ومكوناته، وأنه يمكن من القيام بمهامه دون تدخل أو إملاء، وبما يراعي خصوصية الوضع في تعز.
 
وكان السيد الرئيس، عبد ربه منصور هادي، قد فقد أصــدر مساء أمس الاحد، قرارًا جمهوريًا بتعيين السيد الدكتور أمين محمود، محافظًا جـــديـــدًا لمحافظة تعز، خلفًا للمحافظ السابق علي المعمري.



المصدر : الموقع