لا أضرار بشمال وشرق المملكة من زلزال «حلبجة»
لا أضرار بشمال وشرق المملكة من زلزال «حلبجة»

أكدت مديريات الدفاع المدني، بمناطق «حائل والقصيم والجوف والحدود الشمالية والمنطقة الشرقية»، عدم تلقيها أي بلاغات عن أضرار بشرية أو مادية مصاحبة للهزة الأرضية التي تعرضت لها المنطقة مساء أمس الاول وكان لها ارتدادات قوية في عدد من دول الخليج.

وعلمت «اليوم» أن مديريات الدفاع المدني، في تواصل مباشر ومستمر مع هيئة المساحة الجيولوجية لمراقبة الوضع.

وكانت هزة أرضية تعرضت لها بلاد الرافدين في منطقة حلبجة الحدودية بقوة 7.2 بمقياس ريختر ضربت عدة مناطق بالعــــــراق والكويت وإيران، وشعر بها مواطنون بالإمارات وشمــــــال وشرق المملكة.

علي حسب بيانات، فقد ارتفع عدد ضحايا الزلزال الذي ضرب المنطقة الحدودية الجبلية بين إيران والموصل ليل الأحد، إلى أكثر من 328 قتيلاً و2500 جريح «العدد مرشح للزيادة».

كما تسبب الزلزال في مـــــصـــــرع 7 أشخاص في بلاد الرافدين وإصابة 321 آخرين بجروح، ومن هنا فقد ذكـر العميد سعد معن، المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية: إن جميع الضحايا كانوا من سكان إقليم كردستان شمــــــال بلاد الرافدين.

وفي السليمانية، خرج المواطنون إلى الشوارع وأخلوا منازلهم، وسجلت أضرار مادية فقط، علي عهدة مراسل وكالة فرانس برس، كما شعر سكان تركيا أيضا بارتدادات الزلزال، الذي حيث قد دام 20 ثانية.

وفي الكويت شعر المواطنون بالهزات التي بلغت قوتها 5 درجات بمقياس ريختر، وهرعوا الى الحدائق العامة خوفا من سقوط المباني وتكرر نفس الشيء في الإمارات العربية المتحدة.

وكانت هيئة المساحة الجيولوجية رصدت هزة ارضية بمحافظة النماص قبل أيام، بقوة 2.7 درجة على مقياس ريختر، ما تعد ارتدادا لنشاط زلزالي سابق، على الموقع الجغرافي: خط عرض 19:30 وخط طول 42:20. وأكد المتحدث الرسمي للهيئة طارق أباالخيل أن الوضع آمن، مطالباً بضرورة أخذ المعلومات من مصادرها عبر موقع الهيئة الموحد sgs.org.sa. وبين أن الهيئة ترصد باستمرار هزات ضعيفة لا تذكر عبر شبكة رصد تجاوزت 250 محطة، موزعة في جميع المناطق.

ومن زاوية ثانية، حَكَى استاذ الجغرافيا، بجامعة القصيم، د.عبدالله المسند: إن مؤشرات البيانات الإحصائية العلمية الجيولوجية، تشير إلى أن أقوى هزة أرضية متوقع خلال الخمسين سنة الْمُقْبِلَــةُ ستبلغ درجته 6.5 فقط.

وطالب المسند في سلسلة تويتات عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «Twitter تويـــتـر»، الجهات المعنية بتدريب الطلاب والطالبات في المدارس على كيفية مواجهة الزلازل وإخلاء المباني. وفي سياق متصل، حَكَى سفير العاهل السعودي الشريفين لدى العاصمة العراقية، عبدالعزيز الشمري: إنه تم إخلاء السفارة من البعثة الدبلوماسية خِــلَالَ إصابتها في الزلزال الذي ضرب جنوب غرب مدينة حلبجة العراقية بقوة 7.2 بمقياس ريختر أمس الأول.

ومن هنا فقد ذكـر «الشمري»: إن أضرارًا خفيفة لحقت بمبنى السفارة بسبب الزلزال، مما عجّل بنقل العمل منها إلى المبنى القديم بالمنطقة الخضراء في العاصمة العراقية كإجراء احترازي وحتى معاينة الأوضاع التي وصلت إليها السفارة من قبل الجهات المختصة بالعــــــراق. ولفت إلى أن جميع العاملين بالسفارة والمواطنين السعوديين في بلاد الرافدين بخير ولا يوجد أي إصابات خِــلَالَ الهزة الأرضية.

المصدر : صحيفة اليوم