إسرائيل تهدد بضرب مصنع  أسلحة إيراني في لبنان
إسرائيل تهدد بضرب مصنع أسلحة إيراني في لبنان

جريدتي - : ومن هنا فقد صـرح وزير الدفاع الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، أن دولة الاحتلال الاسرائيلي على علم تام بإنشاء حزب الله مصانع أسلحة تحت الأرض في لـبـنـان، وتل أبيب سوف "تفعل ما يجب القيام به".

فقد نقلت صحيفة ‹هآرتس› الإسرائيلية عن ليبرمان "إن تلك المصانع يجري بناؤها بمعرفة إيران، وهو حدث كبير لا يمكن لإسرائيل تجاهله تحت أي ظرف من الظروف"، مشيراً رغم ذلك إلى التفوق العسكري الإسرائيلي.

بينـمـــا اِظْهَـــــرْت تقارير أن إيران تعمل منذ أكثر من سَـــنَــــــة على إقامة مصانع لصناعة السلاح لحزب الله في لـبـنـان واليمن، كما أكد رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية في الجيش الإسرائيلي، هيرتسي هليفي، أن "إيران تعمل على إقامة بنية تحتية لإنتاج ذاتي للسلاح الدقيق في لـبـنـان و اليمن"، موضحاً أن " دولة الاحتلال الاسرائيلي لا يمكن لها أن تبقى غير مبالية بالأمر، ولن تبقى".

كذلك كان موقع منظمة مجاهدي خلق الإيرانية على الشبكة العنكبوتية حيث  نقل عن مصدر إيراني مطلع قوله، إنه كان لابد من إيجاد بديل للمصانع المهددة أو التي دمرت، بمصنع الأسلحة في لـبـنـان، وَقد شَدَّدْتِ أن "إنشاء هذه المصانع مرتبط بالوضع السوري، وليس من أجل محاربة دولة الاحتلال الاسرائيلي، حيث إن محاربة دولة الاحتلال الاسرائيلي لم تعد في سلم أولويات الإدارة الإيرانية".

القيادة العسكرية والسياسية الإسرائيلية بحثت خلال الأيام المنصرمــة إمكانية شن هجوم كبير ضد لـبـنـان، حيث وصفت صحيفة ‹يديعوت أحرونوت› هجوما إسرائيليا كهذا بأنه سيشكل "ضربة استباقية" قبل أن يتمكن حزب الله وإيران من صنع كمية كبيرة من الصواريخ التي قد تستهدف دولة الاحتلال الاسرائيلي في حرب مقبلة بين دولة الاحتلال الاسرائيلي والحزب.

المصدر :هآرتس - يديعوت 

المصدر : جي بي سي نيوز