التو مجلس الوزراء العراقى: استفتاء كردستان يمثل تهديدا للأمن الوطنى
التو مجلس الوزراء العراقى: استفتاء كردستان يمثل تهديدا للأمن الوطنى

أكد المجلس الوزارى للأمن الوطنى العراقى اليوم /الأحد/، رفضه استفتاء إقليم كردستان لعدم دستوريته، لافتا إلى أنه يمثل تهديدا للأمن الوطنى ووحدة النسيج العراقى.

ومن خلالـة فقد رَوَى المكتب الإعلامى لرئيس الوزراء حيدر العبادى - فى بيان أوردته قناة "السومرية نيوز" العراقية - أن المجلس الوزارى للأمن الوطنى أكد موقفه الواضح فى حماية وحدة بلاد الرافدين وسلامة جميع مواطنيه وإيقاف الإجراءات التى تهدد أمن البلد والمواطن.


وقد أشـــــــــــار البيان، إلى أن المجلس يسعى لتحقيق الأمن لكل العراقيين بجميع هوياتهم وأنه حريص على أمن البلد والتعايش السلمى بين المواطنين، ولا يسمح بتهديد هذا التعايش، مشددا على أهمية الحوار لحل الإشكاليات العالقة بدلاً من تعريض أمن البلد للخطر.


وطالب المجلس الوزارى للأمن الوطني، مجلس الشعب العراقى بالإسراع بإقرار تعديل قانون "العفو العام" لتمكين السلطات من تنفيذ أحكام الإعدام بحق التكفيرييــن المحكومين بقرارات اكتسبت الدرجة القطعية والتى تم إيقافها بسبب قانون العفو الحالى الذى شرعه مجلس الشعب وأُضيفت عليه فقرات العفو عن التكفيرييــن والمحكومين بجرائم خطف .


وكان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادى ومن هنا فقد صـرح - فى وقت سابق أمس - استعداد العاصمة العراقية التدخل عسكريا إذا أدى استفتاء إقليم كردستان إلى العنف، بينـمـــا أصدرت كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وإسبانيا بيانات رسمية أكدت فيها رفض الاستفتاء ودعت إلى إلغائه.

المصدر : اليوم السابع